طلاب مصريون يبتكرون فكرة توليد الطاقة من ملاعب الكرة


انضم أرض ساحة لعب الكرة او ملعب الكرة الى لائحة الموجودات الماهرة في حياة الإنس ، بحسب وجهة نظر عدد من الطلاب والطالبات المواطنين المصريين في احدى الجامعات .

ووقف على قدميه مجموعة من طلبة المعهد العالى للهندسة والتقنية بالإسكندرية بفعل اختراع أطلقوا فوق منه «ملعب الكرة الذكى»، وقالت طبيب لمياء عبدالله، أستاذة هندسة الظروف البيئية بالمعهد ومشرفة التلاميذ: إن المشروع يصبو إلى إنتفاع العديد من الحشود واللاعبين المتواجدين فى ملاعب ملعب الكرة الذائعة فى مناطق العالم لتوليد الكهرباء.

وذكرت لمياء فى إفادات صحفية البارحة يوم الجمعة أنه يأتى هذا على يد استعمال ما يطلق عليه «البيزو إليكترك» لتوليد الكهرباء من ضغط اللاعبين على ساحة اللعب وهتافات الحشد.

وتابعت أنه من حركة الدخول والخروج للاستاد واستغلال صوت تحميس وهتافات الحشد المرتفع في وضع بيزو إليكترك أسفل كل كرسى والذى بدوره مع الاهتزازات المرتفعة يولد كهرباء.

ولفتت إلى أنه بواسطة ذاك المشروع يصبح عندنا أصل من الطاقة النقية يمكن استغلاله فى عمل مخارج لتعبئة الجوالات والتابلت واللاب توب وآخرين من الأجهزة التي يتم تداولها كل يوم بداخل ملعب الكرة، وفى نفس الدهر يكمل تخفيض استهلاك الكهرباء الكلاسيكية الملوثة للبيئة.

مواضيع دات صلة

تحميل تعليقات